Archive for 30 أكتوبر, 2007

أكتوبر 30, 2007

رميت الورد
طفيت الشمع …. يا حبيبي
و الغنوة الحلوة ملاها الدمع ملاها الدمع …. ياحبيبي

Miss Ebel

أكتوبر 29, 2007

قد اكون ممن هم معلوماتهم ضحلة في علم الانساب , ولا احب ان اخوض فيه , لكن ما اثار لدي هذا الموضوع هو كالآتي : عندما انتقلت للعمل في احدى محافظات الرياض فبدأت بالتعرف على الموظفات فأول سؤال يطرح هو بالطبع (الاســــم ) ( ما يهم الاسم كثر القبيلة ) , عرفت حينها ان من اولويات الحياة هناك القبيلة ( قلت اكيد ماراح نخلص من هالموضوع ) . لم يخب ظني ( مثل ما توقعت ) اكثر المواضيع التي طرحت وتم نقاشها بشكل جدي موضوع ( مزايين الابل ) و اختكم الله بالخير في هالمواضيع , اول سؤال طرحته كان ماذا يقصد بـــ مزايين الابـــــل ؟ الله يجزاهم بالخير فهموني وزيادة ( تعرفون خبرة ) و طوال فترة العمل يتناقشون في هذا الموضوع .. الموضوع طويل كم المبلغ الذي دفعه الشيخ الفلاني و ما رايك في القصيدة التي القاها الشاعر ( ما ادري مين ) و من هم الرعاة الرسميون للحفل, يا خوفي اصير مثلهم يوم من الايام عاد ادُوخ راس اهلي مثل ما دوخوا راسي ( اخ يا راسي ) , اظن انه باب و انفتح ما راح نخلص منه ..  الزبـــــدة في الاخير لاشئ  من جد بعد هالموال ياترى مين اللي راح يفوز في  MISS EBEL

اسرار العوائل بين ايدي السائقين

أكتوبر 27, 2007

في حياتنا دائماً ما نشاهد مواقف تثير لديك العديد من التساؤلات , من هذه المواقف تجمع السائقين سواءاً
في المدارس , في مكتب , في جامعة او في المستشفى (اذا كان لدى ربة المنزل موعد او للعمل ) ايضا تجد هذا التجمع يزداد عند المجمعات و المراكز التجارية .. في الحقيقة هذا الامر ملفت للنظر خصوصاً و نحن المجتمع السعودي لا نستطيع الاستغناء عنهم . لكن يا ترى ما هي المواضيع التي تطرح في مثل هذه الاجتماعات , هل يمكن ان تكون اسرار البيوت على رأس القائمة ؟
هل كل ما يحدث في المنازل من شاردة و واردة هم على علم به ؟
لكن الى اي مدى يمكن ان تنتشر هذه الاخبار؟
لو افترضنا ان السائق يلتقي بعدة مجموعات في اليوم الواحد وَ بنفس المكان
مجموعة المدرسة = 4
مجموعة الجامعة = 5 – 7 , كون مجتمع الجامعة اكبر
مجموعة المكتب ( حيث ربة المنزل تعمل هناك )= 6
مجموعة المستشفى = 3
مجموعة الحارة = 4
لو جمعناهم لوجدنا انا اخبار المنازل قد وصلت الى 25 سائق في اليوم الواحد , كيف اذا بالمشاوير
الاخرى
اجد اننا بحاجة الى حل جذري نقضي به على هذه الظاهره
فما هو الحل يا ترى ؟
** دمتم سالمين **

Diet Water

أكتوبر 23, 2007

http://www.feedo.net/Environment/Nature/Water.htm
صحيح أن الناس يصدقوا كل شئ و أن أي جديد في الدايت ما يصدقون يجربونه بس مو لهذه الدرجة  الان في الاسواق الامريكية و اليابانية  ماء للشرب بنصف السعرات الحرارية الموجودة في ماء الشرب العادي (ليش ماء الشرب أصلاً فيه سعرات حرارية حتى يقللون السعرات )  وزيادة على كذا فيه مواد تساعد في تخفيف الوزن  كيف يصير ماء اذا فيه كل هذه المواد لو كان هذا المنتج موجود في السعودية او غيرها من الدول هل تسارعون في اقتنائه؟  انا عن نفسي لا و لن اجرب مثل هذه الاشياء

please help me

أكتوبر 20, 2007

ياعالم …. انا في حيرة من امري ..انا في الحقيقة لم اعتد ان يكون لي مشاكل مع الناس سواءاً من الاهل او الصديقات لانني في صريحة العبارة انسانه مسالمة يمكن تجاربي في الحياة قليلة , لكن حتى و لو لم يخطر في بالي ان حقدت او حتى انني احمل الضغينة لاحد ما .. لكن في الوقت الحالي حتى وانا اكتب الان اشعر بشئ اتجاهه شخص ما بشعور لم اشعر به من قبل , قد يعتقد البعض انني ابالغ , ياعالم …… لم يمر في حياتي شخص بهذا الاسلوب .. صديقة ليست كذلك انما زميلة ( لانها لم تكن صادقة في مشاعرها ولا حتى في حديثها ) شاءت الاقدار ان تجمعني انا واياها في نفس التخصص من البداية لم اكن على وفاق معها , بسبب اختلاف في وجهات النظر , شاءت الاقدار ان تجمعنا ايضاً في فترة التدريب لكن للاسف تمنيت لو تنقضي باسرع مايمكن لانني ماعدت احتمل , تخرجنا … وانقطعت وسائل الاتصال بيني وبينها خاصةً و أنني مسحت رقم هاتفها من مفكرتي , وفي يوم من الايام و بالتحديد في رمضان المنصرم من السنة الماضية تلقيت اتصالاً من هاتف غريب .. اجبت عليه … تفاجأت كثيراً من نبرة الصوت او بالاحرى انصدمت انها هي , حاولت جاهدةً ان أسألها عن احوالها…. لكن لم احصل منها على اجابة وافية .. بل للاسف … هي من حصلت على اجابة وافية مني على كل أسألتها , اشعر بحديثي معها و كأنني ادخل في دوامة لا اعرف لها مخرج , اليوم … اتصلت علي … ويا ليتها لم تتصل … لانني اليوم تأكد لي بأنني لست بحاجة لمثل هذه الزمالة التي يلفها الغموض و تكتسي بوشاح الكذب و المصلحة . دائماً عندما تتصل تعاتبني كون جهازي الخلوي مغلق او انني لم اجب على اتصالاتها .. لا تعلم انني اكثر ما اكره هو ان اتكلم بالهاتف الخلوي او الثابت , استمرت في الإتصال حتى الآن لترى هل صدرت لي وظيفة ام لا؟ في الحقيقة انني لم اعتد على الكتابة بهذا الشكل و الاسلوب يمكن الالم الذي سببته لي جعلني اكتب عبارات و جمل تكون نابعة في الحقيقة من صميم قلبي المشكلة تكمن في انني لم اعتد على التعامل مع هؤلاء الناس

بعيداً عن الفصحى : من جد ارتحت شوي بعد ما فضفضت , اتمنى اني ماازعجتكم بسخافاتي مع زميلاتي واني ماثقلت عليكم


دمتم سالمين من شرور الناس

My Best Friend

أكتوبر 9, 2007
قد يمر في حياة الشخص اصناف متعددة من الناس , من هؤلاء من تختارهم بمحضد ارادتك , و آخرين جمعتك بهم الصدفة و ما اجملها من صدفة , اتمنى ان تستمر صداقتي معهم للابد و الصنف الثالث من الناس تنتهز اي فرصة لتقطع علاقتك بهم باسرع وقت ممكن , بصراحة انني اتعب لمجاراة هؤلاء الصنف من الناس , لأنه بمجرد جلوسي معهم يبدأن بالشكوى و نقل الكلام بين الناس .. المشكلة ان هؤلاء الاشخاص لديهم قدرة هائلة في الحصول على المعلومات التي يردنها ( بشكل مو طبيعي و اذا جيت أسالهم عن اي شئ ما اطلع منهم لا حق و لاباطل) .. قبل فترة اتصلت علي واحدة من هذا الصنف و لاتزال اتصالاتها مستمرة للإطمئنان على سير معاملة الوظيفة ( الي مقدمة عليها ) , معقولة ان يكون كل هذا حرص على مصلحتي ( ممكن اكون فاهمه الموضوع غلط ) بس معقولة .. من الصعب ان يصادفك شخص نقيض تماماً لاسلوبك و ايضاً في شخصيتك .. ماهو الحل ياترى؟ إن لم يكن وفاق ففراق , هل هو افضل الحلول؟؟
اجمل صداقتي جمعتني بصديقة اعتبرها مثل اخت لي عندما كنت في المرحلة المتوسطة لم تجمعنا مصالح ولن يفرق بيننا بإذن الله لاحقد ولا غيرة و لا حسد , لكن للاسف انتقلت للعيش مع اهلها في المدينة المنورة , احن لرؤيتها وتمنيت لو كانت معي في اصعب لحظات حياتي عندما توفي والدي , لا يجمعني معها الآن سوء الهاتف اتمنى ان نلتقي قريباً , لا اتخيل اللحظة التي سوف تجمعني معها , لكن بالتأكيد سوف ابكي

وداعاً رمضان

أكتوبر 7, 2007
عسى وقفة للوداع أن تطفئ من نار الشوق ما احرق
عسى ساعة توبة وإقلاع أن ترفو من الصيام ما تخرق
عسى منقطع عن ركب المقبولين أن يلحق
عسى أسير الأوزار أن يطلق
عسى من استوجب النار أن يعتق
عسى رحمة المولى لها العاصي يوفق

عرس الدم / لحظة ضعف

أكتوبر 3, 2007
ماهي نهاية المسلسلات الخليجية .. إلى متى ستظل تصور المجتمع الخليجي بهذا السوء .. الحمدلله انني لست من المتابعين لهذه المهزلة لكنك قد تسقط عينك على احدها بالصدفة عند تقليبك للقنوات .. من هذه المسلسلات ” عرس الدم ” و ” لحظة ضعف ” فأما الاولى .. فأعتقدت للوهلة الاولى انني اشاهد احد الافلام الهندية من شدة ما بها من مشاهد درامية يصعب التصديق انها من واقع المجتمع الخليجي .. هل يمكن ان يكون المجتمع الخليجي بهذا السوء , قتل و اخذ بالثأر ( يكون بشتى الوسائل) و ابن لا يعرف اباه يتمنى موته ليغنم بالورث و الدية في حال تم قتله مجتمع مأساوي .. اما بالنسبة للاخر فهو يمثل لحظات الضعف التي تنتاب الفتيات و اسهل طريق و وسيلة لتناسي هذه اللحظات هي سلوك طريق غير سوي , وكذلك الحال هو بالنسبة للشباب للهروب من كبت اباءهم او عدم اهتمام الاباء بالابناء ليسلكوا نفس الطريق للترفيه و التنفيس عما بداخلهم من هموم و احزان .. عذراً ان اقول ان هذه المسلسلات غير صالحة للعرض , اين هذه المسلسلات من مسلسل باب الحارة .. حيث يجعلك تتعايش مع احداث المسلسل .. الحمدلله انني لم اقسُ على نفسي لأتابع مثل هذه الاشياء و لن افكر ان اتابعهم لانها ستزيد فوق همي هماً .. و الامر الاخر انه لاجديد في نهايات الدراما الخليجية
دمتم بخير