قرار نهائي

بات قرار والدتي للتقاعد هذه المره جازم وَ نهائي وَ لا رجعة فيه . عندما تتطرق والدتي لهذا الموضوع أشعر بشئ من الضيق وَ الحزن ينتابني بالرغم من انه امر ساري على الجميع وَ طبيعي فكل شئ لا بد أن يكون له نهايه وَ التقاعد بالنسبة لوالدتي نهايه لبداية جديدة . في الواقع اعتبرها مرحلة انتقالية لوالدتي وَ لنا جميعاً فلا أستطيع أن أتخيل ليومٍ من الأيام أن أستيقظ في الصباح وَ لا أجدها تستعد ليوم جديد للتوجه للعمل وَ القيام بمهامها الإشرافية , لا أتخيلها يوماً لا تحدثنا فيه والدتي عن مجريات يومهم الأول بعد العودة من الإجازة وَ كيف جرى حفل الإستقبال , لا أتخيلها يوماً لا تحدثنا فيه عن الدورات التدريبيه وَ الحلقات ( حلقة الإملاء وَ التعبير ) وَ الأنشطة التي يقيمونها وَ عن اللقاءات التي تتم مع مسؤولي وزارة التربية و التعليم . أمور كثيرة سوف نفتقدها وَ لكن هل ستعتاد هي على فقدانها وَ  التكيف على أمور جديدة .. هذا ما أتمناه 🙂 .

أمي .. كوني على ثقة أننا معك قلباً وَ قالباً وَ ستكونين دوماً أماً  عظيمة نفخر بها .. أحبك 🙂

تحديث : الأمر أصبح واقع لا محال .. قدمت والدتي طلب التقاعد للجهه المسؤولة ..

تحديث بتاريخ 14 / 12 / 2008 :

يومها الأول في التقاعد

12 تعليق to “قرار نهائي”

  1. خوش واحد Says:

    بصراحة أنا أيضاً متخوف من هذا القرار و لأن الوحِدة مملة و تجلب الكآبة

    لذلك يجب أن تشغل وقتها بما ينفعها بقراءة الكتب التي بمكتبة المنزل

    الذهاب لنادي مثلاً كنادي مركز الأمير سلمان صباحاً

    ومضة :

    والدتي أنتي إمرأة افخر بكافحها و مستواك التعليمي التي وصلتي له في وقت كانت هذه الشهادة صعبة ًً و ذقتي مرارة العيش حتى وصلتي لهذا المستوى.

    أمي سيخسركِ الإشراف و كل من عمل معك في مجالكِ : أماً و معلمةً و صديقةً و أختً .

    أدامكِ الله لنا ذخراً و عزاً أعاننا الله على مكافأتكِ و مجازاتكِ خير جزاء.

  2. ياسر الغسلان Says:

    أعرف ناس كثر لم تبدأ حياتهم و نجاحاتهم إلا بعد التقاعد، و هو دليل على أن حياة الإنسان مقسمه إلى مراحل متعدده، فتقاعدها من العمل قد يفتح لها المجال لعمل شئ ربما كانت تحلم فيه منذ زمان و لم يكن الوقت مناسب، مثل كتابة كتاب او المساهمة الإجتماعية بعمل الخير من خلال الجمعيات أو فتح مشورع تجاري أو ……إلخ.
    أتمنى لها و لك كل التوفيق.
    تحياتي

  3. لميس Says:

    السّلام عليكمـ..
    قد يكون للتقاعد جانبٌ سلبي لكنّ جوانبه الإيجابيّة كثيرة، منها أن يتفرّغ الانسان لهواياته التي أهملها طيلة سنوات العمل والاستمتاع بالتفاصيل الحياتية اليومية التي تحرمنا منها ساعات الدوام.!
    والدتكـ العظيمة قبل التقاعد ستكون حتماً كذلكـ بعده..
    حفظها الله لكـ..

  4. 5arbasha Says:

    خوش واحد : وَ أخيراً ما بغيت تعتب المدونة .. بالنسبه لأمي هي إن شاء الله قدها وَ قدود 🙂

    ياسر الغسلان : آمل ذلك وَ ان تكون نقلة جيدة وَ سعيدة في حياتها .. سعيده بمرورك 🙂

    لميس : الله يسمع منك .. وَ الدتي هي دوماً عظيمة .. سعيدة بتواجدك 🙂

  5. أحمد Says:

    ان شاء الله يكون بداية خير وعصر جديد واسلوب حياة مختلف بالنسبة لها

  6. 5arbasha Says:

    أحمد : تسلم و الله يسمع منك ..
    سعيدة بتواصلك 🙂

  7. ريـم Says:

    سيعطيها التقاعد فرصة للاسترخاء وربما ايضا لتكون اقرب لكم ولنفسها ايضاً ..
    الله يخليها لكم ..

  8. 5arbasha Says:

    ريم : في الواقع هذا ما اتمناه وَ أرجوه ..
    شاكرة تواجدك 🙂

  9. AiChA Says:

    بسم الله عليها طبعا بس لما قريت القصه باحد المدونات تذكرت الوالده الله يحفظها ” المرأه الحديدية ” وهذي قصة خفيفه بخصوص التقاعد 🙂

    ماعاش الا بعد ماطلع على المعاش

    نهض الرجل الكبير في السن من فراشه بلا رغبة ونظر الى نفسه في المرأة وقال في سره: ايه يا رجل هاي صرت على التقاعد بعدما عملت 30سنة مدرس وراح عمرك بين والورق وصراخ التلاميذ واخرتك مصيرك اسود مثل السبورة وجيبك ابيض مثل الطباشير لا ورا ولا قدام الله يعوض عليك .
    وفي غمرة افكاره رن جرس الباب فوجد شابا انيقا يلبس ملابس فاخرة يقول له حضرتك الأستاذ أبو احمد؟ فرد عليه بالايجاب فقال الشاب مبروك انا السائق الخاص لسعادة وزيرالتقاعد والضمان الاجتماعي سعادته قرر ان المتقاعدين اولى بالسيارة والسائق فقرر ان يخصص لكل متقاعد يوم تكون السيارة تحت تصرفه .
    لم يصدق الرجل اذنيه واطل من النافذه ليرى سيارة مرسيدس آخر موديل واقفة امام الباب فسأل الشاب: معقول؟ فأجابه الشاب: ولو يا أستاذ أنت خدمت البلد احلى سنين عمرك هاي اقل شي البلد تعمله الك يعني شو بدك لاسمح الله تروح بالباص والا مشي ؟.
    لبس ابو احمد ثيابه وخرج وركب المرسيدس (وكشخ) فساله السائق الى اين العزم ان شاء الله؟ فاجابه ابو احمد: لاادري. فقال السائق مارايك ان نمر على قرية المتقاعدين لترى الفلل التي اعدتها لكم مؤسسة الضمان لتسكنوا فيها الى اخر العمر معززين مكرمين؟ فاجاب ابو احمد متعجبا فلل مرة واحدة ؟وصلت السيارة الى القرية الفخمة وترجل ابو احمد ليرى الفلة المخصصة له فراها فارهة ومن طابقين وحمام سباحة واثاث يطير العقل فدار رأسه وسأل معقول تكون هذي الي ؟فاجابه مدير القريه ولو يااستاذ انت خدمت البلد طول عمرك شو بدك تعيش بالشارع ولاشي شقة مو قد المقام؟
    كاد ابو احمد ان يفقد وعيه من شدة الفرح فقرر ان يقابل الوزير لكي يشكره شخصيا على هذا الكرم فطلب من السائق ان يتجه به الى الوزارة عله يحظى بشرف لقاء الوزير.
    دخل الى باب الوزارة فرأى مسؤول الاستعلامات جالسا يدخن سلم عليه فرد بلا مبالاة: يانعم ؟اي خدمة ؟فاجاب ابو احمد بتواضع اريد لو سمحت وتكرمت انا اقابل سعادة الوزير. فرد الحارس ساخرا الوزير مرة واحدة ؟وحضرتك تطلع مين بقى ان شاء الله؟ فأجاب ابو احمد خجلا انا ولاحد انا مدرس متقاعد. ما ان سمع الحارس كلمة متفاعد حتى انتفض من مكانه ووقف على رجليه واطفأ سيجارته وقال مرتجفا سعادتك متقاعد ؟ده ايه الشرف ده يافندم.. متزعلش يافندم.. اللي مايعرفك يجهلك.. ورفع سماعة التلفون وقال سعادة الوزير ؟انا اسف يا افندم عارف ان سعادتك في اجتماع وزاري بس ده ياافندم متقاعد وعاوز يقابل سعادتك ايه يافندم ؟حاضر ووضع السماعة .
    سأل ابو احمد بلهفة هل سيمنحني سعادته شرف لقاءه؟فاجاب الحارس: سعادة الوزير شخصيا حينزل دلوقتي ويقابل حضرتك لم يصدق ابو احمد إذنيه الوزير شخصيا سينزل لاستقباله !!!جاء الوزير مهرولا واخذ المتقاعد بالاحضان وموظفي الوزارة يصفقون ويهتفون بحياته فسأل ابو احمد الوزير خجلا ياسعادة الوزير انا خجلان ان سعادتك نزلت واستقبلتني شخصيا فرد الوزير ماهذا الكلام؟ أنت خدمت البلد طول عمرك فماذا تتوقع ان تنتظر بالدور ؟والا تاخذ موعد لبعد شهر ؟روح يارجل استمتع بحياتك انت متقاعد في بلد عربي مين قدك ؟
    خرج ابو احمد من الوزارة مشدوها وسأله السائق الى اين؟ فرد ابو احمد دعنا نذهب الى البنك لكي اصرف المعاش التقاعدي وان شاء الله يكون نزل بالحساب ومايروح مشوارنا على الفاضي .
    وصل ابو احمد الى البنك واتجه الى الشباك فسأله الموظف يانعم ؟فاجاب ابو احمد انا متقاعد واريد قبض معاشي ما ان سمع الموظف كلمة متقاعد حتى فتح الباب وقال لابو احمد تفضل في غرفةالمدير لتشرب شاي او قهوه …اللي تامر فيه الحين يصير عندك. شكره ابو احمد وقال مو راضي بالزحمه بس محتاج 100دينار ماادري اذا عندي هالمبلغ بالحساب؟ فرد الموظف بعد ان نظر الى الكمبيوتر وقال انا اسف ياطويل العمر بس مافي هال مبلغ بحسابك بالدينار ولكن حسابك التقاعدي فيه 200,000دولار مكافئة نهاية الخدمة تحب اسحب لك منها ؟هذا اقل شي يطلع لك لقدخدمت البلد بعمرك.
    ما ان سمع ابو احمد كلمه200،000دولار حتى اغمى عليه وسمع اصوات الناس من طوله يقولون يا حرام شو صار له؟ ليش هيك؟ صابوه بالعين اسم الله متقاعد مين قده ؟ .
    واخيرا فتح ابو احمد عينيه فوجد نفسه مقيدا الى السريروحوله ممرضين غلاظ وطبيب يقول ياابو احمد وبعدين بالهلوسة الي عندك ؟من يوم ماطلعت تقاعد و ولادك دخلوك مستشفى المجانين وانت ذابحنا بالهلوسات الي عندك سيارات وفلل ووزراء وبنوك … ياممرض انقلوه على عنبر الحالات الميئوس منها خلينا نرتاح .
    و كل تقاعد وانتم بخير

  10. 5arbasha Says:

    AiChA : في الواقع تعليقك وَ إضافتك للقصة إثراء للموضوع ..
    عشت الحلم بكل تفاصيلة و استمتعت إلا أنني صدمت من النهاية الماساوية للرجل المتقاعد و الذي تعرض لها من أقرب المقربين له ..

    الله يرحم الحال 🙂

  11. quiet Says:

    الله يخليها لكم يا رب
    وما يخيب ظنها
    فيكم ولا يضيع تعبها عليكم يارب

    وامي وامهات جميع المسلمين

    في امان الكريم ياعسوله

  12. 5arbasha Says:

    quiet : تسلمين حبيبتي .. شاكرة تواجدك و تواصلك 🙂

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: