لحظة تردد

لا أعلم ما سر هذه التدوينة فكل ما أعرفه انها المرة العاشرة التي أريد فيها كتابة شئ وَ في لحظة أمحي ما كتبت وَ أقول ما هذه السخافات التي اكتبها .. أعرف أن الكتابة وسيلة للتفريغ وَ للترميم الداخلي .. لكن ما بالي لا أقوى حتى على فعل ذلك  بالرغم من أنني بأمس الحاجة للتفريغ .. لماذا أصبحت في لحظة مترددة في نشر ما اكتب .. لماذا وصل بي التردد أن اتصل بصديقتي المقرية لأقرأ لها ما كتبت و استشيرها هل يصلح أن أضعه في المدونة وَ أن يطلع عليه من أريد أن يطلع عليه .. صدقاً لا أعرف مالذي يحدث معي !!


%d مدونون معجبون بهذه: