ماذا بعد مناحي ؟

الا وش تقول ام مناحي : مناحي اللي يشبهه عاصي الحلاني .. خووووووش و الله

السينما في السعودية وَ قيادة المرأة للسيارة هما أكثر الموضوعات جدلاً .. وَ التي قلما نجد مجلس لا يتحدث عنهما أو يبدي على الأقل رأيه في الموضوع .. دعوني في تدوينتي هذه اركز على موضوع السينما و اتغافل عن الاخر وَ هو قيادة المرأه للسيار’ ..

السينما في السعوديه .. لن أتحدث عن تاريخها أو عن  إيجابياتها وَ سليباتها .. وَ لن أقول أن كل منزل لديه سينما مصغره تعرض فيها الأفلام .. لن آتي على ذكر أن السينما هي المتنفس لأبنائنا و أخواننا وَ اخواتنا .. وَ لن أقول ان وجود السينما في السعوديه سيوفر على الكثير من شبابنا عناء السفر لدول مجاورة لمشاهدة فيلم .. كل هذه أمور تناولتها وسائل الإعلام وَ تطرق لها الكثيرين …  لكن بالأمس حدث التغيير وَعاد الفن السابع إلى السعودية بعد إنقطاع دام 3 عقود الموضوع تناقلته وسائل الإعلام المسموعة وَ المرئية وَ كأنها بشرى تزف إلينا أو حدث تاريخي يضاف لسلسلة الإنجازات التاريخيه التي حققتها المملكة العربية السعودية …

فيلم ” مناحي ” الأوفر حظاً .. نعم هو كذلك .. ليس لأنه الأول في شباك التذاكر الأمريكيه أو لأنه حائز على جائزة الأوسكار العالميه ..  بل لأنه تمت الموافقه عليه كأول فيلم سينمائي يعرض في الرياض .. لماذا بالتحديد فيلم ” مناحي ” ؟؟ .. وَ مالذي يختلف فيه عن بقية الأفلام  ؟؟ ..هل جاء مطابق للمواصفات وَ المقاييس ؟؟

قبل ثمانية أشهر سنحت لي الفرصة لمشاهدة الفيلم في إحدى صالات السينما .. الفيلم كما توقعت لم يكن بمستوى الدعاية وَ الزخم الإعلامي الذي رافقه كذلك أيضاً هو حال الحضور الذي لم يتجاوز عددهم أصابع  اليدين .. بعدها بأشهر قليلة الفيلم أصبح في متناول الجميع  .. وَ الغالبية العظمى تمكنت من مشاهدته .. لكن ما حدث بالأمس يثبت عكس ذلك .. العرض الأول لفيلم ” مناحي ” يشهد حضور كثيف ، نفاذ عدد كبير من التذاكر ..  السؤال : لما كل هذا الحضور ؟؟ .. هل جاءوا لمشاهدة الفيلم أما يريدون إيصال رسالة للمجتمع مفادها ” أرأيتم كل هذا الحشد يريد السينما ” ؟؟ .. لو كان هدفهم  إيصال الرسالة هل سينجحون في ذلك ؟؟ .. وهل ستنزاح جميع العقبات وَ نشاهد عما قريب فيلم ” لآل باتشينو أو ويل سميث أو فيلم بطولة انجلينا جولي ( ماش ذا الآدميه ما هضمتها ) ” .. أم أن ما سيعرض سيكون على شاكلة فيلم ” مناحي ” بحجة أنه يحاكي واقع المجتمع السعودي ؟! .. كل الإحتمالات واردة وَ كل شئ جايز .. وَ نحن في انتظار القادم ..

>> اقتراحاتكم بخصوص مكان السينما وين تبغونها ؟؟

تبغون الصراحة كنت على وشك التراجع عن نشر الموضوع وَ لكن غيرت رأيي في الأخير  🙂 ..

9 تعليقات to “ماذا بعد مناحي ؟”

  1. صاحب القلم Says:

    والله يا خربوشه >> مالي دخل ارسي لك على بر ( نور، لايت، خربشة)

    السينما اراها قادمة لا محالة لكن يبيلنا نستعد لها بافلام تناسب واقعنا ومجتمعنا ، لان الادلة تقول اننا نعارض ونعارض وينفذ الشيء غصب عنها ثم بعديييييييييين نحط بدائل >> هل اكون مخطئا حينما اقول الانترنت والدش والافلام مثلاً ؟!

    لكن للاسف كانت البداية باسوأ شيء منتجات روتانا المشبعة بالزخم الاعلامي الفقيرة فنياً

    • 5arbasha Says:

      @ صاحب القلم : لا لست مخطئاً فيما تقول يا صاحب فهذا هو الواقع
      حقك تتذمر من اسمي ( طبيعي فاسمك فريد من نوعه لا اتصور ان احد فكر فيه ) لذلك لا تجد صعوبة خصوصا عندما تنشئ حساب في احد المواقع >> وحده تعاني 🙂
      سعيدة بتواجدك 🙂

  2. Stranger Says:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    خربوووووشه مو مهم ايش أو ماذا يكتب الناس..مع الأسف أكثرهم مايدري ايش يبي

    وجود دور السينما لايحل اي متنفس لأي انسان

    المسلم جنته في قلبه…ألا بذكر الله تطمئن القلوب.

    والله ان حيااااتنا فيها الكثير من السعاده والمحبة

    نحتاج فقط البحث عنها…

    العجوز

    • 5arbasha Says:

      @ stranger : لافض فوك .. فحياتنا فيها الكثير من السعادة والمحبة نحتاج فقط ان نبصرها
      سعيدة بمرورك 🙂

  3. ماسة زيوس Says:

    ارى فقط أن كلاً يريد أن يحكم الناس حسب التيار الذي ينتمي إليه..دون النظر لرأي الناس وماذا يريدون…!؟

    • 5arbasha Says:

      @ ماسة زيوس : هل نستطيع ان نقول اننا اشبه ما نكون بلعبة كرة قدم تتحاذفنا اراء الناس بكل اتجاهه يريدونه ..

  4. أُنثَى الميزآن..~ Says:

    .
    .

    بالنسبة ليا مشترية دماغي ..
    ما اهتم بالسنما والافلام ولا تعنيني ..
    لكن بما اني عضوة في دا المجتمع فـ من رأيي
    وجود السنما شئ طبيعي في اي مجتمع واي دولة ..
    زيها زي اي عامل من عوامل الترفيه ..
    قد تستخدم بطريقة صحيحة وقد تستخدم بطريقة خاطئة ..
    وامنياتي بان تستخدم بالطريقة الأولى ^^

    سعيدة لوصولي الى هنآ =)

    .
    .

  5. صارخ بصمت Says:

    المشكلة ان كمية الاعلانات والفرحة يخلو الانسان يحس ان اليوم انتصرت الحرية في الوطن على العبودية

    والمشكلة الأكبر لما تتسائلي ليه الناس فرحانين قد كذا من السينما ؟

    هل حتحل كل مشاكل المجتمع ؟

  6. ابو اسامه Says:

    نحن بحاجه الى تطوير فكري وعلمي وكفانا اهدارا للوقت والمال حول امور ارى انها لاتقدم لنا سوى المشاكل والاختلاف وشكرا لك

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: