Archive for 26 يناير, 2010

هذرولوجيتي 3

يناير 26, 2010

جلست اقلب في ارشيف مدونتي اليوم الموضوع تلو الأخر حتى توقفت عند ” هذرولوجيتي ”  ..  سنه كاملة مضت على كتابنتي لأول هذرولوجية  .. سطرت فيها بعض الاعترافات والاكتشافات والأحداث  .. قراتها وتأملتها اضحكتني وابكتني .. تمنيت حذف وشطب إحدى نقاطها لكن تريثت قليلاً .. لا اعلم لماذا ؟؟ .. على فكرة عندما اعود للوراء لقراءة ارشيف مدونتي ينتابني شعور غريب غير مركز .. اليوم احتجت لهذه الهذرة من جديد .. يمكن تعدد المواضيع التي لدي تضطرني لجمعها في تدوينة واحدة .. في الواقع وحتى اكون صريحة متزامنة التفكير في عنوان مناسب للتدوينة عادت لي من جديد 🙂 .. لذلك قررت جعل تدوينتي هذه المره ضمن سلسلة هذرولوجيتي .. من اين نبدأ ؟؟

* ” أسألني أو ask me ”  .. من يقرأ هذه العبارة يعرف أن لها علاقة بموقع formspring.me .. بما أن ناره خمدت سأبوح بحقيقة وهي أنني أنشئت حساب لي في هذا الموقع من مبدأ  ” مع الخيل يا شقرا ” أو من مبدأ ” حشر مع الناس عيد ” .. رغبتي في معرفة تفاصيل عن هذا الموقع هي الحافز وراء ذلك .. ترددت كثيراً لكنني في الأخير اصبح لي حساب ولكن أي حساب ” حساب اليوم الواحد ” .. اتم 24 ساعة ثم حذفته .. صرت ادعي أن لا أتلقى أي سؤال .. انظر للبريد الوارد وأقول ” الحمدلله العدد صفر ” .. خلال الـ 24 ساعة من انشائه وصلني سؤال هو الذي شجعني اكثر على حذف الحساب ” ماهو اسمك ، عائلتك ، عمرك ، تخصصك ؟ ” .. لا مشكلة لي في البوح بهذه التفاصيل لكنني لا أريد أن أكون مثل المقابلات الشخصية .. لا أريد أن أكون في كرسي الاعتراف .. كان بامكاني حذف السؤال دون ان اضطر لحذف الحساب .. لكنني امقت المقابلات الشخصية وهذا الموقع يشعرني وكأنني في مقابلة 😦

* بما أنني في سيرة المقابلة الشخصية .. أنا من الأشخاص الذين ضربوا رقماً قياسياً في المقابلات الشخصية .. وجميعها ولله الحمد والمنة تكللت بالفشل 🙂  .. آخرها كانت في شهر مارس عام 2009 كنت على وشك توقيع العقد بعد أن تجاوزت ثلاث مقابلات للحصول على هذه الوظيفة .. طبعاً لا يخفى عليكم أنني تقدمت لهذه الوظيفة وفي نفس المكان مرتين ” والمشكلة أنهم دارين ” .. لهذا السبب قررت أنا نور وبعد التشاور مع أختي أنه في حال توفر وظيفة شاغرة في نفس المكان سأتقدم لهذه الوظيفة وسأخوض جميع المراحل حتى أصل ” للطاولة المستديرة ” مقر المرحلة الأخيرة  ” راح اقولهم شوفوا وصلت للنقطة هذي بس عشان أقولكم اذا كنتوا حاطين أحد معين والواسطة شئ أساس في هالمكان مالا داعي الحوسة هذي كلها تسوونها .. واجلس على أعصابي وافكر بتقبلوني ولا لا .. من الآخر وظفوا اللي تبغون وبس ” .. هل أتجرأ واقدم على هذا التصرف ؟؟

* انها الجرأة .. منذ فترة صرت امتلك كاميرا كانون D400 ..  مبروك 🙂 .. لكن لا أجرأ على حمل الكاميرا في كل مكان .. أخشى أن ألتقط بعض الصور خصوصاً في الأماكن العامة .. صرت أبحث عن قوانين التصوير ومالذي يجب أن أفعله قبل التصوير .. أكتشفت أن فرص التقاط الصورة الجيدة متاحة للشاب أكثر من الفتاة ..  قبل سنتين  وتحديداً أثناء تواجدنا في زيلامسي حيث المناظر الخلابة والأجواء الساحرة وبالأخص في ” فندق سي هوتيل ” .. الفندق أصبح وجهه يقصدها المصورين .. أثناء تواجدنا في الفندق أقبل ثلاثة شبان واحد فقط هو المصور لم يترك ركن ، زاوية … كل شئ كل شئ وبجميع الوضعيات .. حتى أن والدتي انزعجت قليلاً  منه مما اضطرها لسؤاله   ” وليدي عسى منت جالس تصورنا   ؟؟ ”  .. هذا الموقف اصبح في ذاكرتي كلما حملت الكاميرا وقررت التصوير .. ممكن أتعرض لمثل هذا الموقف في المستقبل ؟!!! 😦 .. للمعلومية لازلت اعتبر نفسي متطفلة على عالم التصوير وحسابي في فليكر يشهد على ذلك 🙂 ..

*  سؤال يتبادر إلى ذهني … ماذا بعد التمبلر ؟؟؟

* علاقتي مع المواقع الجديدة ” التمبلر والتويتر  .. الفيس بوك ” مثل المجمعات التجارية ..  ما العلاقة أو ما أوجه الشبه ؟؟ ..  عند تدشين كل مجمع جديد الكل يتجه نحوه والمجمعات القديمة تصبح شئ من الذكرى ” تذكرت أسواق المتنبي ” 😦 .. تشبيه بليغ !!

* ……. لا شئ سوء أنني أخشى من أن تتحول التدوينات إلى بودكاست وتدوين مرئي .. لأنه من الطبيعي جداً أنني لن أتمكن من القيام بهما والسبب معروف !!!

* شكراً لمخترع زر ” الموافقة على التعليقات قبل النشر ” .. يوم عن يوم اكتشف أهمية هذا الخيار ” الذي لا يؤكل 🙂 “

* آخر اكتشافاتي الموسيقية yiruma ..

* ….  ” وَ ” افتقدها جداً 😦

ختاماً .. دمتم بود جميعاً وبالتوفيق لمن هم تحت وطأة الاختبارات 🙂